مشاركة السعوديات في قطاع التكنولوجيا وتقنية المعلومات تقفز إلى ۱٢ %

تم النشر4 weeks ago

قالت وضحى فهد بن زرعة مدير إدارة تمكين المرأة في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، “إن مشاركة المرأة في قطاع التكنولوجيا وتقنية المعلومات قفزت إلى 12 في المائة خلال العام الجاري، من 7 في المائة خلال العامين الماضيين”.
وأشارت إلى وجود مساع لزيادة مشاركة المرأة في القطاع بحلول 2020، مبينة أن وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ممثلة في إدارة تمكين المرأة تعمل بشكل مكثف في المناطق غير الرئيسية لتطوير وتمكين الكفاءات الموجودة وتحفيز القطاع الخاص للاستثمار فيها، من خلال التدريب وتوليد الكفاءات والقيادات في المجال التقني.
وأكدت على هامش ملتقى المرأة في قطاع التقنية والاتصالات، أمس في الرياض، أنه سيتم الإعلان قريبا عن مشروعين في منطقتين حيويتين في مجال التقنية لرفع مساهمة مشاركة المرأة في القطاع.
وأضافت “وزارة الاتصالات لديها عديد من الفعاليات التي تهدف إلى تعزيز دور المرأة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات للعمل في القطاع الخاص وغير الربحي، حيث نعمل على شراكات مع شركات أجنبية كبرى لنقل وتطوير الكفاءات والخبرات في المجال التقني حيث نهدف إلى تدريب أكثر من 20 ألفا من المواطنات”.
من جانبه، قال المهندس هيثم العوهلي نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات خلال ملتقى المرأة في قطاع التقنية والاتصالات، “إن المملكة تشارك بنصف قدراتها في المجالات التي لا تشارك فيها المرأة لعدم تفعيل دورها بشكل فعال”.
وأضاف “نحن الآن في عصر التنافسية في شتى المجالات، ووجود المملكة في مجموعة العشرين يجعل هذه التنافسية أشد صعوبة”.
وأوضح أن الوزارة تهدف إلى رفع نسبة تمكين المرأة في المجال التقني في المملكة أكثر مما هو موجود في وادي السيليكون الذي لا يتجاوز 11 في المائة، مبينا أن السعودية تتقدم في تمكين المرأة في هذا القطاع، لكن بوتيرة بطيئة.

منقولا عن موقع صحفية المناطق السعودية


تعليقات